الرئيسية / أخبار محلية / منظمات انسانية لم تغادر الساحل الغربي رغم الحرب

منظمات انسانية لم تغادر الساحل الغربي رغم الحرب

اليمن الغد/..

قالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، أنها واصلت تقديم المساعدات المنقذة للحياة في اليمن، خصوصاً في مناطق الساحل الغربي للبلاد التي تشهد مواجهات منذ أسابيع.

ونشر موقع اليمن الغد تصريحات عدنان حزام، الناطق باسم اللجنة الدولية في اليمن قائلا إن “اللجنة تواصل حتى اليوم، الأنشطة المنقذة للحياة في مجالات الصحة والجراحة والمياه في عدة مناطق في البلاد، مشدداً على ضرورة السماح للطواقم الإغاثية والطبية للقيام بعملها، خصوصاً مع تأزم الوضع في مناطق الساحل الغربي، وغيرها من مناطق اليمن التي تشهد مواجهات مسلحة كتعز وحجة وصعدة والبيضاء.
وأفاد ان اللجنة الدولية، مستمرة في تقديم العون الصحي والجراحي، في مستشفيي الثورة والعسكري بمحافظة الحديدة، مع تقديم جزء من الأنشطة المنقذة للحياة هناك.
إلى ذلك قال : مع تطورات معارك الساحل الغربي، واستجابة للوضع الإنساني هناك، قدمنا العون الإغاثي والإيوائي، لأكثر من 7 آلاف نازح في مدينة الحديدة ومديريتي الحوك والمراوعة، في المحافظة ذاتها، خلال الأسبوعين الماضيين ودعا حزام أطراف الصراع، إلى “تحييد المدنيين خلال المواجهات المسلحة، وعدم استهداف المنشآت المدنية والخدمية بشكل عام”.
يشار أن موظفاً في “الصليب الأحمر” (لبناني الجنسية) قتل برصاص مسلحين مجهولين في محافظة تعز، جنوب غربي اليمن، في 21 أبريل/ نيسان الماضي.

  (اليمن الغد) ينشر أسباب عزوف المنظمات والجمعيات عن العمل في المناطق التي تسيطر عليها جماعة الحوثي

عن المحرر محمد

صحفي يمني يعمل بشكل مستقل عمل في العديد من الصحف الإلكترونية والمواقع الإخبارية اليمنية .

شارك معنا بالرد هنا على الخبر