الحوثي يتراجع إلى الخلف بعد وصول قوات مشتركة إلى ساحل الحديدة

أخبار محلية

اليمن الغد/ متابعات

في كل دقيقة من دقائق هذا اليوم تتغير الأحداث وتنقلب كفة الانتصار إلى صالح قوات الشرعية بعد تهاوي وسقوط مستمر لجماعة الحوثي وسقوط عدة مناطق في جبهة الساحل الغربي، مع استمرار التقدم الميداني المتسارع لقوات ( حراس الجمهورية – العمالقة – التعامية ) ، بدعم من تحالف دعم الشرعية والوصول إلى مشارف الحديدة.

وكشفت الصور عن متارس وخنادق الميليشيات التي فرت منها في عدة مناطق جنوب الحديدة، على وقع الضربات والانتصارات الساحقة التي حققتها ألوية حراس الجمهورية والعمالقة والمقاومة التهامية، بإسناد من التحالف.

وأكدت مصادر ميدانية أن عناصر الميليشيات الذين لم يسقطوا قتلى أو تم أسرهم، فروا تاركين أسلحتهم وذخائرهم، وبقايا من تحصينات دفاعية لم تصمد أمام قوات الشرعية.

  عدد مهول لقتلى جماعة الحوثي في معركة الساحل خلال أسبوع

ونجحت القوات اليمنية، السبت، في السيطرة على أول منطقتين في مديرية بيت الفقيه جنوب الحديدة غربي اليمن، بعد تأمين مفرق زبيد والجاح، وغالبية مناطق مديرية التحيتا.

وأفاد سكان محليون، أن ميليشيات الحوثي فرت من مناطق بجبهة الساحل الغربي قبل وصول قوات الشرعية، وتركت ترسانة سلاح ضخمة في مزارع بالتحيتا، مؤكدين أن صفوف الميليشيات تعرضت لانهيارات كبيرة ولاذ العشرات من عناصرها بالفرار، باتجاه زبيد والجراحي.