خبر اصدار حكم الإعدام بحق الطفل مفضل اسماعيل بعد محاولة اغتصابه وقيامه بقتل الشخص الأخر

الطفل مفضل إسماعيل : الطفل اليمني من محافظة ريمة ونازح مع أسرته إلى محافظة مأرب بعد الأحداث الأخيرة التي شهدتها اليمن ومازالت تشهدها ,  ونشرة بعض صفحات التواصل الإلكترونية فيس بوك خبر يتحدث عن إصدار حكم الإعدام بحق الطفل مفضل .

قصة الطفل مفضل

كما تحدث الكثيرون فإن قصة الطفل مفضل والذي قام بقتل احد الأشخاص بالخنجر الأبيض ” الجنبية اليمنية ” بعد ان حاول الشخص الإعتداء عليه جنسياً وإغراءه ببعض المال كما تحدثت العديد من الصفحات.

حقيقة إصدار حكم الإعدام بحق مفضل إسماعيل 13 عام

وحين ذاك في عام 2017 كان الطفل لم يتجاوز سن 12 عام , وسبب قيامه بقتل الشخص هو للدفاع عن نفسه من التعرض إلى الإغتصاب من قبل الشخص المقتول .

شاهد ايضاً :   الرئيس اليمني خارج البلاد

 

ونشر العديد من الأشخاص مناشدات بالوقوف إلى جانب الطفل مفضل بعد قيام المحكمة والقاضي في إحدى المحاكم في محافظة مأرب بإصدار حكم الإعدام على الطفل .

 

الطفل مفضل اسماعيل الريمي 13 عام نازح مع اسرته بمأرب حاول احد الذئاب البشرية اغتصابه جنسيا فقاوم ودافع عن شرفه وقام بطعن الجاني وأرداه قتيلا ولان الطفل واسرته ليس لديهم ضهر قبلي يتابع بعده تم اصدار حكم بالاعدام عليه و يقبع بالسجن لحين وصوله للسن القانوني ويتم اعدامه اي عدل واي مله تجرم الدفاع عن النفس والشرف. وتجعله مجرما نريد هذا الفيديو ان يوصل الى كل مسؤول https://www.pagearabic.com/?p=92785 .

وتحدث اخر بالمطالبة الوقوف إلى جانب قضية الطفل مفضل حيث قال خالد شايع

شاهد ايضاً :   اسعار الذهب اليوم اليمن 10-9-2015

يا الله استر لا عاد توصل قضية الطفل مفضل لعند الحوثيين

والله ليشمتو بكل الذي في مأرب بسبب الحكم الذي أصدره قاضي محكمة مآرب بالإعدام للطفل مفضل صاحب ١١ سنة

لكن اناشد العقلاء من أبناء ملوك اليمن ابناء سباء أبناء محافظة مآرب النظر في قضية الطفل مفضل

حيث وانه دافع عن شرفه و دافع عن كرامته و اكيد ما احد يقبلها على احد من ابنائه

من مثل هذه القضايا لا احد يستطيع ان يبررها تحت أي مُبرر

اضغط هنا لقراءة بقية الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.