هكذا أصبح التعليم في اليمن بعد إيقاف تسليم رواتب المعلمين وإغلاق المدارس

التعليم في اليمن تراجع بشكل كبير وتوقف التعليم في المدارس الحكومية تسببت في تأخر الطلاب من التعليم, ومباردات المواطنين في التعليم بعد عدم حضور المعلمين إلى المدارس للتدريس بسبب عدم صرف رواتبهم.

بسبب عدم صرف الرواتب للمعلمين قاموا بالإضراب بعدم الذهاب إلى المدارس لتدريس الطلاب سواء كان الطلاب الصغار في المراحل الدراسية الأولى او المراحل المتقدمه.

هكذا أصبح التعليم في اليمن بعد إيقاف تسليم رواتب المعلمين وإغلاق المدارس

ومع تفاقم الأوضاع في اليمن والأحوال الإقتصاديه التي أصبحت تشكل خطر على المواطنين اليمنيين في الكثير من المحافظات اليمنية بعد دخول الحوثيين إلى العاصمة اليمنية صنعاء بمساندة من قبل قوات صالح والإنقضاض على المباني الحكومية وإفلاس الخزنة اليمنية.

 

توقف أغلب المعلمين عن التدريس والبحث عن العمل الحر سواء كان في البناء او بيع الخضروات او العمل على سيارة الأجرة للتمكن من كسب المال ليتمكن من شراء المواد الغذائية الضروريه لأفراد أسرته https://alyemenalghad.com .

وكانت هناك قصص كثيرة في اليمن لا سيما في المناطق الشماليه حول وفاة العديد من أفراد الأسر بسبب الجوع والمرض  بعد أن تم إيقاف الرواتب للموظفين الحكوميين.

 

وعودة إلى حالة المدارس والتعليم في اليمن نعرض عليكم في اليمن الغد بعض الصور التي تظهر المواطنين اليمنيين في بعض المناطق اليمنية إلى الخروج وأخذ وقت لتعليم الأطفال بشكل مجاني .

بينما مدراء المدارس والمدرسين يضربون عن العمل وإغلاق المدارس في وجوه الطلاب لينتهي بهم المطاب إلى تأخر عام من التعليم .

 

الوسوم
اضغط هنا لقراءة بقية الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.