إغتيال الشيخ السلفي عادل الشهري إمام وخطيب جامع سعد بن ابي وقاص في عدن

إغتيالات متواصلة في مدينة عدن والعاصمة المؤقتة للجهورية اليمنية , حيث أقدم مسلحون مجهولون على إطلاق النار على الشليخ عادل الشهري أثناء توجهه إلى أداء صلاة الفجر .

قامت مجموعة مسلحه كانت تستقل دباب أخضر وسيارة إيكو رصاصي كما تحدت المصادر وأطلقوا النار على خطيب وإمام مسجد سعد بن أبي وقاص في عدن .

والشيخ عبدالله الشهري هو من المشائخ المحسوبين على السلفيين  التيار المعتدل , وكانت له العديد من الحاضرات والندوات , ويأتي إغتياله بعد أقل من إسبوع على إغتيال فهد اليونسي بنفس الطريقه.

 

وكانت جميع الإغتيالات للمشائخ هو بنفس التوقيت وهو الإنفراد بالضحيه أثناء ذهابهم إلى أداء صلاة الفجر وإطلاق النار عليهم ومن ثم الفرار من المكان .

إغتيال الشيخ السلفي عادل الشهري إمام وخطيب جامع سعد بن ابي وقاص في عدن

وبعد سماع أصوات الرصاص كان هناك بعض الماره والذي تم محاولة إزعاف الشيخ عادل الشهري إلى إحدى المستشفيات ولكنه تلفظ أخر أنفاسه في الطريق قبل أن يصل إلى المستشفى.

 

وتم إغتيال عادل الشهري فجر اليوم السبت 28-10-2017 عن طريق مسلحين لم يتم التعرف عليهم أو أي مصدر ومن يقف خلف هذه الإغتيالات التي تطال أئمة المساجد لا سيما التيار السلفي في اليمن.

الوسوم
اضغط هنا لقراءة بقية الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.