حقيقة تأجيل الدراسة في صنعاء للمدارس للسنة 2017/2018

تناقلت بعض الصفحات والمواقع الإخبارية اخبار تتحدث عن تأجيل الدراسة في العاصمة اليمنية صنعاء وذلك بعد إعلان قرار من قبل الحوثيين بتأجيل الدراسة للسنة 2017-2018 للعام الدراسي للطلاب والطالبات.

افادة مصادر مطلعة بأن هناك قرار قامت به الجماعة الحوثية بإعلان تأجيل الدراسة في العاصمة اليمنية صنعاء لمدة 10 أيام و

قالت المصادر إن حكومة الانقلابيين أعدت مشروعا لإنشاء صندوق خاص بالتربية والتعليم سيتم تمويله من المؤسسات الإيرادية الوطنية ومساهمة المنظمات الدولية التي أبدت رغبة في المساهمة بالتمويل .

وأوضحت المصادر عن عزم حكومة بن حبتور الانقلابية تأجيل بدء العام الدراسي حتي تاريخ 10 أكتوبر المقبل وعقد لقاءات مكثفة مع المعنيين والنقابة لبحث الحلول والمعالجات الممكنة لمشكلة مرتبات التربويين .

يذكر أن وزير التربية بحكومة الانقلابيين يحيى الحوثي كان قد أعلن بأن بداية العام الدراسي الجديد سيبدأ من يوم السبت 30 سبتمبر مشددا على كافة المعلمين بالحضور ومن يتخلف ستكون بانتظاره عقوبات صارمة.

كما أكدت الوزارة في صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك على بدء الدوام من غد السبت.

هذا وقد تحدثت بعض المواقع ايضاً بأن رسوم التسجيل للطلاب لهذا العام يفوق 8000 الاف ريال لتسجيل الطالب الواحد, وهذا السعر يجعل من المستحيل ان يتمكن رب الأسرة الذي يعول العديد من الأبناء ومنهم تحت رعاية بأن يتمكن من توفير المبالغ الكبيرة التي يطلبها القرار الحوثي في رسوم التسجيل.