الرئيسية / عربي ودولي / لماذا تعتذر الفلبين لدولة الكويت.. (اليمن الغد) ينشر سر “العبارات القاسية للكويت”

لماذا تعتذر الفلبين لدولة الكويت.. (اليمن الغد) ينشر سر “العبارات القاسية للكويت”

اليمن الغد/ متابعات خاصة

في إطار نوشب خلافات حادة بين دولة الفلبين ودولة الكويت تطرق موقع (اليمن الغد) عن تطورات المشهد واعتذار من الرئيس الفلبيني على تصريحات كان قد اطلقها على دولة الكويت.
حيث تقدم الرئيس الفلبيني، رودريغو دوتيرتي باعتذار لدولة الكويت، وذلك لاستخدامه عبارات قاسية خلال الأزمة الدبلوماسية التي نشبت بين البلدين، بسبب العمالة الفلبينية.
إلى ذلك كشف الرئيس الفلبيني دوتيرتي في خطاب له: “أود للمرة الأولى أن أقول أنني كنت قاسيا في تعابيري، ربما كان هذا بسبب فورة عاطفية، ولكنني أرغب اليوم في أن أقدم اعتذاري.

واطلع موقع اليمن الغد على خطاب الرئيس الفلبيني الذي قال : آسف على اللغة التي استخدمتها، ولكنني راضي جدا عن الطريقة التي تعاملتم بها مع مشاكل بلدي.

  موعد عيد الفطر 2018 في الكويت تحري رؤية هلال شوال 1439

Advertisement

وأعرب الرئيس الفلبيني، في الخطاب الذي ألقاه في عاصمة كوريا الجنوبية أمام الجالية الفلبينية، عن رغبته في أن يزور الكويت قريبا، لإبداء امتنانه لمسؤولي هذا البلد. قائلا: “أود أن أشكر الحكومة الكويتية على تفهّمها إيانا، وحفاظها على ثقتها بنا وبالأخص على استجابتها لكل مطالبي”.
إلى ذلك توترت العلاقات بين الفلبين والكويت، بعد أن فرضت الفلبين حظرا جزئيا على سفر عمالها إلى الكويت، على ضوء العثور على جثة عاملة منزلية فيليبينية مقتولة، ومحفوظة في ثلاجة في الكويت.
وتعمقت الأزمة الدبلوماسية بين البلدين، بعدما شددت مانيلا لحظر ليشمل كل العمال الفلبينيين، وبلغت أوجها بعد طرد الكويت في نيسان/أبريل لسفير مانيلا، على خلفية تسجيلات مصورة أظهرت موظفين في السفارة الفلبينية يساعدون العمال على الهروب، وبعد أيام على هذه التصرفات التي اعتبرت تعديا على قوانين البلاد، طلبت الكويت من السفير الفلبيني المغادرة واستدعت، في المقابل، سفيرها في مانيلا للمباحثة.

  أول دولة ترسل مساعدات عاجلة إلى جزيرة سقطرى اليمنية

عن المحرر محمد

صحفي يمني يعمل بشكل مستقل عمل في العديد من الصحف الإلكترونية والمواقع الإخبارية اليمنية .