الرئيسية / أخبار محلية / في سابقة خطيرة صدمت جميع المذاهب اليمنية دار الافتاء الحوثي: مضان الخميس “ولا بأس من صيام الأربعاء”!

في سابقة خطيرة صدمت جميع المذاهب اليمنية دار الافتاء الحوثي: مضان الخميس “ولا بأس من صيام الأربعاء”!

اليمن الغد/ خاص

في سابقة خطيرة صدمت جميع المذاهب اليمنية أعلن دار الافتاء الخاصة بجماعة الحوثية لتقول ان (من صام يوم الأربعاء احتياطا فلا بأس بذلك).
وأعلن دار الإفتاء الخاضع لسيطرة ميليشيا الحوثي في العاصمة اليمنية صنعاء أن يوم الأربعاء 16 مايو/آيار 2018، هو المتمم لشهر شعبان، وأن أول أيام شهر رمضان هو الخميس وفقا للجنة المكلفة برؤية الهلال.

ونقل اليمن الغد ما تم نشره في وكالة سبأ الناطقة باسم الحوثيين أن اللجنة المكلفة برؤية الهلال أعلنت أنها لم تتمكن من رؤية الهلال يوم الثلاثاء الـ 29 من شهر شعبان 1439 هـ”.

وقد أثار تناقض بيان دار الإفتاء حول صيام الأربعاء من عدمه سخرية واسعة في أوساط الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي.

وذهب بعض الناشطون الى الربط بين اعلان إيران ان الأربعاء هو أول أيام شهر رمضان، وقول دار الإفتاء الحوثية بأن “لا بأس في صيام الأربعاء لمن أراد” بعد ان قالت انه- الأربعاء- مكمل لشهر رمضان.

في هذا السياق، علق الكاتب عبد الوهاب الشرفي بالقول: “كلام الله عز وجل واضح وهو متعلق بالرؤية فان غم ولم يرى الهلال انتهاء الموضوع ويعلن بان غدا ليس رمضان وحسب”.

وأضاف: “الحديث عن يوم شك وصوم تحوط هذا ليس محله الاعلان العام للناس وانما محله الفتوى لمن استفتى لسبب اوجد لديه شكا”.

Advertisement

وتابع:”بعبارة اخرى الناس ملزمون بالروية الشرعية ومن اوكلها للجنة و لدار الافتاء بالتبعية هم الغالبية العظمى من الناس فالواجب الاعلان عن الصوم غدا من عدمه بناء على تقرير لجنة الرؤية الشرعية وانتهاء الامر بالنسبة لهم ، ومن لم يوكلها وفضل ان يعتمد على رؤيته الشخصية وقام لديه شك بمقابل عدم رؤية اللجنة فهذا هو الذي يقوم له يوم شك و محل دار الافتاء هنا هو اذا استفتيت من هذا الشآك فتفتيه بذلك وليس تعلن ذلك للعامة”.
وختم الشرفي تعليقه ساخرا:” كثر الفيقهه لييييج”.

عن المحرر محمد

صحفي يمني يعمل بشكل مستقل عمل في العديد من الصحف الإلكترونية والمواقع الإخبارية اليمنية .