وزير بريطانيا يزور اسبانيا ويفجر مفاجأة بشأنها

أعلن الوزير البريطاني جرانت شابس ، الذي كان في عطلة في إسبانيا ، بدهشة أن بلاده ستضطر إلى الحجر الصحي لمدة أسبوعين. أعلن متحدث باسم الحكومة البريطانية يوم السبت أنه سيتعين على البريطانيين العائدين من هذه الوجهة السياحية الشعبية في البلاد عزل أنفسهم في الأماكن المصابة حديثًا بفيروس نقص المناعة البشرية.

وقد كان شكّل القرار المفاجئ الضربة للبريطانيين الذين توجهوا لقضاء عطلة بعد أشهر من الإغلاق، بمن فيهم شابس، بحسب “صنداي تايمز” وغيرذلك من وسائل الإعلام العالميه.

كمااضطر” شابس” للاتصال من إسبانيا بـ”اجتماع الأزمة” الذي عقده الوزراء وشطبوا من خلاله البلد المطل على المتوسط من قائمة الدول العالميه المستثناة من الحجر الصحي بسب فيرس كورونا الإلزامي، وفق الصحيفة، وهو ما أثار سخرية على شبكة الإنترنت والمزيد من الانتقادات لاستجابة الحكومة لكوفيد-19.

كما قالت النائبة عن حزب العمال المعارضه “دايان أبوت”قائله “كان من المفترض أن يعرف العديد من وزراء الحكومة مسبقا أن هناك احتمالا بأن يتم فرض حجر صحي بسبب فيرس كورونا على العائدين من إسبانيا”. وأضافت قائله “لكن على ما يبدو لم يكلف أحد نفسه ويبلغ غرنت شابس”.

وكما جّلت دولة إسبانيا التي تعد بين أبرز الدول السياحية الصيفية بالنسبة للبريطانيين، ارتفاعا في عدد الإصابات بسبب فيرس كورونا الجديد بعد أقل من شهر على رفع حالة الطوارئ التي فرضتها لشهور.

كما يعتبر مسؤولو الصحة الدوليه بشكل متزايد، “السهرات سببا لتفشي الفيروس”.

ويأتي قرار الدوله البريطانيه في وقت يحاول قطاع السياحة في دولة إسبانيا لتحقيق انتعاش بعدما دفع الفيروس وتدابير الإغلاق نحو 13 %بالمئة من الحانات والفنادق والمطاعم لإغلاق أبوابها بشكل مؤقت او دائم اذا استمر فيرس كورونا.

وحذّرت دولة بريطانيا من السفر غير الضروري إلى الدولة الإسبانيه، لكنها استثنت جزر الكناري وجزر البليار.

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى