ماهي جنسية مي العيني التي شعلت الشارع اليمني الدكتورة مي العيني

32

الدكتورة مي العيني : قصة فتاة في ماليزيا تعمل طبيبة نساء جلدية تمكنت من الشهرة في ماليزيا وتصدرت مواقع التواصل الإجتماعي بعد عرض فيديو يتحدث عن قيامها بعملية نصب على بعض الطلاب اليمنيين في ماليزيا وكذلك مصر.

نشر احد النشطاء الإجتماعي في الفيس بوك وهو ياسر حول إشعال قضية طبيبة نساء جلديه وهي ماتعرف بإسم الدكتورة مي العيني التي تعمل في مستشفى في احدى المناطق في ماليزيا.

من هي مي العيني

مي العيني هي ” فيصل عبدالعزيز أدهم” وهي متحولة من شاب إلى فتاة والعمل بإسم فتاة وإستخدام شهادة مزاولة مهنة الطب بشكل مزور كما تحدث بذلك عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

وإشتهرت من خلال قصة النصب التي قامت به من خلال التواصل مع احد الطلاب في ماليزيا والحديث عن استدراجه بإسم الحب والخطوبة وسحب منه عشرات الألاف من الدولارت.

ومازالت القضية شبه مبهمة لدى العديد من النشطاء حول تصديق او تكذيب وكذلك حول عدم صحة بعض المعلومات التي تم وردها من خلال الفيديو والتوضيحات عبر الناشط الاجتماعي ياسر على الفيس بوك.

يمكن مشاهدة اكثر من خلال الرابط التالي ” مي العيني“.

اترك تعليقا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More