أخبار محلية

مقتل الطفل عبد الحكيم بسبب غيابه عن المدرسة

حادثة مأساوية حدثت في محافظة إب بعد قيام أب بقتل إبنه بسبب تغيبه عن المدرسة والخروج من المدرسة, وهو ما اشعل مواقع السوشيال ميديا.

أب يحاول ان يخوف إبنه إلا انه لم يعلم بأن التخويف كلفة فقدان إبنه إلى الأبد لتكون الحادثة كابوس يلاحقه طيلة حياته وذلك بعد قيامه بقتل إبنه.

وتدور القصة حول قيام أب بمعرفة أن إبنه الصغير الذي لم يتجاوز 13 سنة من العمر قد هرب من المدرسة لأسباب لم يتم التعرف عليها ليلاحقه والده ويطلق عليه النار.

وكان الأب يحمل مع سلاح ألي اطلق على إبنه عيار ناري لكي يخوفه ويتوقف عن الهروب إلا ان الطلقة كانت صائبة وإستقرت في جسد الطفل البريء ليفارق الحياة.

وخلال ساعات من اطلاق النار وجد ان الطلقة استقرت في بطن الطفل ليفارق الحياة بعد ساعات بعد فشل محاولة إزعافة والنجاة بحياته.

ولم يتم الحديث حول تفاصيل اكثر في الحادثة وأين والده حالياً بعد مسك السلطات المحلية عليه لمحاسبته وإستجوابه.

تابعنا عبر
زر الذهاب إلى الأعلى