بيع طفلة في تونس بـ 3500 دينار يثير الجدل ” بنات للبيع “

Advertisement

ماهي حقيقة بيع طفلة في تونس الذي نشره احد التونسيين من خلال موقع طيارة وهو موقع إلكتروني يهتم بالإعلانات في تونس وبيع طفلة من خلال الموقع بمبلغ 3500 دينار او مايعادل 1100 يورو.

تحت مسمى بنات للبيع أثار الإعلان الذي تسبب بحالة من الغضب التونسي وتحرك من قبل الجهات المختصة في تونس إلى ملاحقة والتعرف على ناشر الإعلان الذي قام بنشر بيع طفلة لم تتجاوز عمرها 3 سنوات من خلال إحدى المواقع الإلكترونية الإعلانية في تونس.

وكان الشخص الذي قام بنشر بيع الطفلة البالغة من العمر 3 سنوات قد اوضح بأن الطفلة عاقلة وهي متربية تربية جيده ووضع سعر البيع للطفلة بـ 3500 دينار.

بيع طفلة في تونس بـ 3500 دينار يثير الجدل " بنات للبيع " 2

حقيقة بيع طفلة في تونس

وبعد إنتشار الخبر تحرك مندوب حمايةالطفولة في تونس إلى رفع بلاغ للوحدات الأمنية وذلك عقب نشر الإعلان الذي يعتبر متاجرة للبشر وهنا نتحدث عن طفلة لم يتجاوز عمرها 3 سنوات.

قوال مندوب الحماية للطفولة بأن الجهات المعنية توصلت إلى ناشر الإعلان وكانت المفاجأة بأن ناشر الإعلان هو شقيق الطفلة وهو قاصر لم يتجاوز عمره 15 سنة والذي إعترف بأنه من قام بإنزال الإعلان للترفية والمزاح فقط.

وخلال التحقيق مع الطفل أوضح بأنه من قام بإنزال الإعلان دون ان يعرف او يحدثه أي شخص وكان الغرض من الإعلان للمزاح , ومازال التحقيق جاري حول هذه القضية المخيفة والتي قد تنبيء بفتح باب متاجرة البشر.

وعن تنزيل الموقع الالكتروني للاعلان دون الاطلاع على محتواه محتواه الذي يعد سابقة خطيرة، أكد محدثنا أنه سيقع مستقبلا إلزام مثل هذه المواقع بالتعاون مع الهيئة الوطنية لحماية المعطيات الشخصية بالتثبت من محتوى الاعلانات قبل تنزيلها، لافتا إلى أن حادثة مشابهة جدت سابقا في إطار استغلال الاطفال للوصول إلى غايات مادية “بطريقة دنيئة”، إذ عمد اب إلى نشر صورة ابنه على الانترنت وعرضه للبيع بهدف استعطاف الرأي العام ولفت انتباهه إلى وضعيته المادية الصعبة.

زر الذهاب إلى الأعلى