ردود أفعال حول انقذو امل يتصدر الترند

Advertisement

انقذو امل هاشتاق يتصدر الترند السعودي خلال الساعات الماضية بسبب نشر فيديو يظهر سيدة تتحدث عن تعنيفها من قبل اخوتها وأخذ حقوقها كما تم نشر فيديو يظهر أثار التعنيف والضرب على وجهها.

أظهر فيديو محزن تفاعل معه الكثيرون من الحقوقيين في المملكة العربية السعودية بعد انتشار حديث السيدة عن تعنيفها من قبل اشقائها وأخذ حقوقها و إهانتها وتهديدها.

مقالات ذات صلة

وقالت الدكتورة مها بنت شعلان من خلال حسابها  على تويتر تحدث عن تعنيف بعض الأشقاء والأباء لأبنائهم وبناتهم بشكل مبالغ فيه وتحدثت بأن ان كان ماتم الحديث غير مبالغ به في الفيديو فعلى الجهات المختصة إنصافها.

ردود أفعال حول انقذو امل يتصدر الترند 2

وأشارت إلى بعض الحسابات التي تصطاد في الماء العكر بأن عليهم الخروج من هذا المنطق وفي جميع البلدان نجد من تلك المشاكل وأشارت إليهم بعدم المبالغة في ردودهم وتمرير أفكار سقيمة.

الناشطة مريم العتيبي تحدثت من خلال حسابها هي الأخرى بان ماتم نشره من خلال الفيديو وإظهاره على العلن لم يأتي إلا بعد ان تسكرت الأبواب في وجهها, وقالت بأنها تبحث عن طول النجاه للخروج وإنقاذها.

وتفاعل الكثيرون من رواد التواصل الإجتماعي مع الفيديو وطالبوا بالتحقيق حول الفيديو ومحاسبة المعتدين في حال ان الفيديو غير مبالغ به ومحاسبة الأشقاء.

اما الإعلامية غادة العلي فتحدث عن الحلول وليس لوضع المعنفات في دار للحماية وننشر لكم تغريدتها كما تحدثت م خلال حسابها.

احنا مانقدر نقول للمريض النفسي والمتخلف اشفي نفسك .. ولكن نستطيع تأمين حياة افضل للمعنفات ولا نكتفي بوضعها في دار حماية كأنها سجينة يجب توفير سكن لذوي الظروف الإجتماعية الخاصة وتتم تهيئته بشكل لائق وتزورهم لجان أسرية لحل مشاكلهم و تأمين عمل ودخل مادي مستقل.

زر الذهاب إلى الأعلى