منوعات

الحكم على مغتصبي قاصر الشمال “مخطوفة الإستراحه”

محكمة استئناف «شمالي السعودية» أيدت حكما قضى بالسجن 9 سنوات والجلد 900 جلدة لـ3 شبان استدرجوا فتاة قاصرا (13 عاما) سقطت في فخ التعارف عبر مواقع التواصل، وقاموا بتهديدها بنشر صورها من خلال إنستغرام وسناب شات والواتساب، وتسببوا في تغييبها عن أسرتها، وإقامة علاقة محرمة معها.

وتأتي ذلك الحادثة بعد قيام المجنى عليها بنشر فيديو تستغيث من قيام شباب بإختطافها ووضعها في إستراحه لا تعلم عنها شيء وقيام علاقة محرمه معها, وتفاعل الكثيرون حينها مع هاشتاق مخطوفة الإستراحه .

وأوضحت أنها تعرضت للخطف والاغتصاب منذ أربعة أيام خلال عودتها من المدرسة إلى بيتها وأنها محتجزة داخل غرفة بالاستراحة.
وناشدت الفتاة بمساعدتها وسرعة التوصل إلى مكانها وتوصيلها لأهلها. مشيرة إلى أنها لا تستطيع تحديد المكان، ولا تصويره بهاتفها.

وأعرب المواطنون، عن غضبهم الشديد من حدوث تلك الجرائم في المملكة، مطالبين بإيقاع أقصى عقوبة على أي جانِ يرتكب تلك الأفعال، ومنهم من طالب بتوقيع حد الحرابة عليهم.

الحكم على شبان ثلاثة قاموا باستدراج فتاة قاصر إلى استراحه واقامة العلاقة معها، ومطالبات من بعض المغردين في الهاشتاق بإعادة النظر في الحكم وتشديده للعضة والعبرة.

تابعنا عبر
زر الذهاب إلى الأعلى